أبناء الجـــاليات
حول خوارزميات الغاز الطبيعي بالنسبة للإقتصاد الأوكراني

البــــث الرقمـــي
محطات الأوراس:السفارة الليبية لدى أوكرانيا تحتفل بالذكرى الثانية لثورة 17 فبراير المجيدة

السلطــة
الرئيس الأوكراني: الجيش الأوكراني يسصبح مهنيا بداية من عام 2014

آرشيــفات المُصـــوّرة

كُتّـــاب اليــوم

واحة البكالوريا

الطباخ المُتعلّم و دكاترة الزمان: حوار حول وحدات القياس

المؤلف: شبكة الأوراس الإعلامية

تاريخ النشر: الجمعة 11 نوفمبر 2011 الساعة 01:49
حُرّرت في: كييف

إنّ من أهم المواضيع الأساسية التي نُريد أن نُوضحها للطلبة الأعزاء هي الوحدات القياسية المترية المُعتمدة في جُملة القياسات الدولية، وَ كثيراً ما نُصادف أنّ أبناء أمتنا يجهلون الكثير من الأمور الأساسية التي كُنا نحن الجيل السابق أبناء السبعينات وَ الثمانينات من القرن الماضي نعرفها عن ظهر قلب وَ نتعامل بها بكل سهولة وَ كأنها أبجدية أساسية في تعاملنا مع الحياة التطبيقية لما تعلمناه في أقسام المُتوسطات وَ الثانويات وَ حتى الجامعات.

لقد أثّرت البرامج التطبيقية – المُبرمجة في الغرب – سلباً على قدرة أبنائنا على الإبداع وَ حل المسائل الرياضية وَ الفيزيائية بتلك الروح وَ العفوية وَ حتى أن الآلة الحاسبة أصبحت مُتداولة في كل مكان وَ أصبح ليس من اللازم معرفة جدول الضرب عن ظهر قلب كما كُنا نفعل. نحن نُشجع مُقومات السرعة وَ التسارع في تلقي المعلومات وَ الأخبار وَ لكن لا نُريد أن يتحوّل جيل كامل من أمّتنا إلى أجهزة هضم وَ إستهلاك لما تُنتجه المؤسسات الغربية وَ هي تُحجب عنا أسرار وَ شفرات برامجها وَ كأننا خُلقنا فقط للإستمتاع بما يُنتجونه وَ مُسخرون فقط لملء جيوبهم؟ لا، يلزم أن نكتب بلغة الضاد أسس العلم وَ أن نُعرض ماهية التقانة وَ كيفية تشييد معالم الحضارة العربية الإسلامية بفضل جُهد أولئك من يشق طريقه خدمةً للأمة وَ يُضحي بكل شيء من أجل رفع رأس ذوينا شامخاً، إن الثورة لا تقتصر على قلب الأنظمة على رؤوس الطغاة وَ لكن يجب أن نفهم بأنه بعد الثورة السياسية وَ الحراك الشعبي يجب أن نقتحم بوابة الثورة الفكرية وَ هي أساس وَ عماد الإنتصار في زمننا هذا.
لقد إلتقيتُ بأحد الطلبة القادمين للدراسة إلى أوكرانيا في أجد المجالس لأتعرّف عن ظروف الحياة الطلابية وَ قد سبق وَ أن أكد لي بأنه قدم إلى العاصمة كييف لتصديق شهادته وَ هو الآن يُلقب بدكتور وَ هي درجة علمية مرموقة وَ نحن نفتخر بذلك، وَ في الوقت الذي كُنا نتبادل فيه أطراف الحديث وَ إذا بالمُشرف على برنامج ما على الشاشة يُدلي بنبأ مُهم بأنه تم العثور على جُمجمة عُمرها آلاف السنين صُقلت بطريقة فريدة من نوعها وَ هي مصنوعة من مادة جد صلبة، وَ بعد دراستها وَ مُعالجتها بأشعة الليزر، تفاجئوا بأنّ المسافات التي تفصل آثار الصقل على سطحها لا تتعدى الأنغستروم الواحد؟ طبعاً هي تقانة مُهمة إكتسبها أناس أو عقلاء من كوكب آخر تواجدوا قبل آلاف السنوات.
وَ ثمّ تساءل الدكتور مؤكداً بأنه أمر عادي قائلا:"هذه قياسات عادية وَ الأعجوبة أنه كيف قام الفراعنة برفع قطع الحجر إلى المسافات المُرتفعة في الأهرام في الصحراء..؟".
- هل تعلم ما معني الآنغستروم يا دكتور؟ - سأله طباخ المطعم وَ هو يحمل في يده الإبريق.
- وَ الله نسيتُ هذه الأمور وَ هذا ليس من إختصاصي – جاءت إجابته عفوية وَ قد أدار وجهه إلى جهة طاولة الطلبات وَ هو يصيح بأعلى صوته: جب لي فنجان ثاني يا أبو الشباب..
- الأنغستروم يا أبو الشباب وَ يا دكتورنا المُحترم وحدة قياس الأطوال وَ المسافات جد صغيرة وَ هذه المسافة تفصل بين الإلكترون وَ النواة في ذرة الهيدروجين، أنا كُنت أدرس في حمص في الثانوية وَ كُنا نعرف هذه الأمور وَ الله ما أفهم كيف درستهم وَ كيف أهلكم ينفقون عليكم عشرات آلاف الدولارات وَ النتيجة مخزية – كان رد الطباخ علي مُقنعاً وَ حتى أنه لم يتمالك أعصابه وَ أضاف: و الله فضحتونا.
- أنا دُكتور وَ في جيبتي الشهادة وَ لكنك طباخ وَ مُستواك الدراسي لا يسمح لك التكلم معي بهذه الطريقة – أجاب الطالب وَ هو يلوّح بشهادته أمام الزبائن وَ حتى أن الأوكران إلتفتوا إليه وَ هم لا يدرون ما حدث بالشاب؟
- قبل كل شيء أنت ما دكتور، قبل أن يصبح الشخص دكتوراً يلزم أن يمر بعدة مراحل من البحوث وَ التعب وَ يُدافع على مجموعة من الأطروحات العلمية وَ حتى يُفترض أن يُقدم حلولا لمسائل مهمة في مجال إختصاصه، تعالى لنرى كيف تحصلت على هذا اللقب؟ قبل كل شيء يلزم عليك أن تُنهي مرحلة التعليم العالي وَ لا يتم ذلك إلى بعد جُهد يستغرق خمس سنوات من عُمرك، وَ ثمّ تأتي مرحلة ما بعد التدرج وَ التي ستأخذ حصة الأسد على الأقل خمس أو ست سنوات لكي تُلقب كما يُطلق عليه هنا في أوكرانيا بـ"كادنديدات نؤوك" وَ هذه ليست درجة دكتوراه يا أبو الشباب، بل أنك تصبح مُرشحاً لمرحلة الدكتوراه، وَ خلالها تُدافع عن أطروحة مهمة، وَ بعدها تأتي مرحلة البحث في مسألة علمية في إختصاصك وَ إذا تمكنت من الدفاع عن الأطروحة بعد أن تنشر أعمالك في المجلات المُختصة عبر العالم وَ يتعرف بك التجمع العلمي الدولي وَ هنا تقوم اللجنة المُخولة على مُستوى الهيئات العليا لكي تُدافع على أطروحة الدكتوراه بحضور أخصائيين من عدة جامعات وَ مُمكن من دول اخرى، وَ الفاتورة عشرة أو أكثر من السنوات بعد حصولك على أول شهادة لك للتعليم العالي. للأسف الشديد لم ألتقي حتى الساعة في هذا البلد من الشباب العرب الذين يستحقون لقب الدكتور وَ أنا أعتبر ذلك سُخرية، فإذا أريد أن أسخر أو أمزح فأنعت الشخص يـا دكتــــــور... وَ الله فضيحة وَ خزي وَ عار أن يُلقب الشخص نفسه برُتبة هو لا يفقه معناها – هنا الطباخ علي الذي وضع الإبريق على الطاولة وَ بدأ يسكب الشاي وفق منحى لقطاع زائد أو مُكافئ وَ بؤرته تقع مباشرة فوق قفا الدكتور يحدق في عينيه وَ يتبسم.
- أنا دكتور في الطب وَ لا يهمني ما تقوله يا طباخ علي – كانت هذه إجابة الدكتور وَ هو يتناول كوب الشاي وَ لا يهتم بشيء.
- معذرة يا دكتور، طبعاً أنت تختص في مجال آخر ليست له علاقة بالعلم وَ لكن هل تعرف ما معنى الآر، الهكتار وَ البارن، وَ القنطار وَ البارسك؟
- الهكتار وَ القنطار أعرفها: هكتار هي مساحة قدرها عشرة آلاف متر مُربع وَ أمّا القنطار هو وزن قدره مئة كيلوغرام، أما الباقي فهي تسميات لبهارات وَ الله أعلم – أجاب الدكتور وَ هو يتكأ بكوعه على الطاولة وَ تبدو عليه علامة الإطمئنان.
- طبعاً الهكتار أمر واضح جدتي الله يرحمها تعرف هذه الوحدة لانه كانت تملك لعشرات الهكتارات من الزيتون قبل أن يسحبها رجال الأمن وَ يصادروها من عائلتنا، وَ قد أجبت إجابةً صحيحة، وَ القنطار طبعاً يُعادل مئة كيلوغرامات وَ لكنه ليس وزناً يا دكتور، بل كُتلة لأن الوزن هي قوة وَ أما الكُتلة فهي كمية المادة ... الآر وَ البارن البارسك طبعاً وحدات قياسية أخرى وَ ليس ببهارات.
- البارن وَ البارسك كلمات تُشبه تسمية بهارات بالتركي أو بالهندي – حاول الدكتور أن يُقنع الطباخ علي وَ هو يُلوح بهاتفه النقال الفخم هذه المرة.
- إسمع يا دكتور، البارسك هي وحدة قياس المسافات البعيدة على مُستوى الأجرام السماوية وَ حتى المجرات وَ هي في حدود 3 مضروب عشرة بدرجة 16، يعني 16 صفراً من اليمين وراء رقم 3.09، يعني مليارات مليارات الكيلومترات، أما البارن فهي وحدة مساحة مثل الآر وَ الله إذا تريد رفع مُستواك العلمي فعليك أن تشتغل عندي بالمطبخ وَ سأعلمك في وقت الفراغ.
- أنا دكتور وَ تريد مني العمل في المطبخ؟ تأثر الدكتور من هذا العرض.
- وَ الله أنا أريد أن أخدم الأمة لكي لا نتبهدل، تأتي كل صباح في حدود الساعة السابعة وَ تبدأ في جلي الصحون وَ الكؤوس وَ ثمّ عندما أفرغ من العمل أشرع في تقلينك الدروس وَ لا تدفع فلس مثل ما كُنت تدفع في الجامعة التي تخرجت منها بدرجة دكتور وَ انت لا تفقه شيئاً.


المصدر: بيت الإبداع العربي


يُسمح التعليق فقط للمُسجلين في شبكة الأوراس الإعلامية التسجيل
الكنية:
الكلمة السرية:
نص التعليق على المقال:

لم ترد بعد أي تعليقات على هذا المقال
صدى الدبلومــاسية
سفير أوكرانيا لدى الإتحاد الأوروبي: يجب إقصاء روسيا من إحتضان بطولة كأس العالم لكرة القدم في 2018 م

أخبار اليوم:الاثنين 10 ديسمبر 2018

صــدى الجـاليات
جلسة عزاء ترحما على روح أم العبد في أوكرانيا

إعلانــاتكم